بالشراكة مع منظمة الزراعة والاغذية العالمية  

 دعم 2000 مزارع ب 40 طناً من بذور الذرة المحسنة في مديرية الزهرة




دشنت المؤسسة الوطنية للتنمية والاستجابة الإنسانية (NFDHR)، مطلع الاسبوع الجاري في مديرية الزهرة بمحافظة الحديدة، توزيع البذور المحسنة للمزارعين في مديرية الزهرة المستهدفين من مشروع الدعم الطارئ لتحسين سبل المعيشة الزراعية للأسر الأكثر فقراً، الذي تنفذه المؤسسة بالشراكة مع منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) وبالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث وغرفة طوارئ وادي مور وبتمويل من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية. 

ويتضمن مشروع الدعم الطارئ، الذي يستهدف 2000 مزارع، توزيع 2000 كيس من بذور الذرة المحسنة، وهو ما يعادل 40 طن .

ويهدف المشروع الى تحسين سبل المعيشة للأسر الريفية الأكثر ضعفا والتي تعتمد على الزراعة كمصدر دخل وحيد.

 مدير عام مديرية الزهرة الدكتور عبدالرحمن الرفاعي، ونائب مدير غرفة طوارئ وادي مور علي قاضي، اشادا بأهمية المشروع في تشجيع المزارعين على التوسع في زراعة الحبوب والخضروات، داعينً الى تقديم المزيد من الدعم للمزارعين والمساهمة في توفير احتياجاتهم باعتبار الزراعة مصدر الدخل الوحيد للكثير من الأسر بالمحافظة. 

وستتولى مجموعات عمل زراعية  مساندة المزارعين طوال فترة الزراعة وتعريفهم بالعمليات الزراعية والأساليب الحديث لخدمة محصول الذرة ابتداء من طرق الزراعة مرورا بالري وحتى الحصاد، وبما يسهم في تحسين جودة الانتاج ورفع نسبة انتاج المساحات الزراعية .