الأخـبـار

نائب مدير مكتب (الاوتشا) تطلع على استعدادات المؤسسة لتنفيذ مشروع الاستجابة الطارئة بمديريتي خيران المحرق ومستبأ

اطلعت نائب مدير مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن(OCHA) ساندي ايساك على الاستعدادات التي تجريها المؤسسة الوطنية للتنمية والاستجابة الانسانية(NFDHR) لتنفيذ مشروع الاستجابة الطارئة المتكاملة للنازحين والاشخاص الاشد ضرراً الذي تنفذه المؤسسة في مديريتي خيران المحرق ومستبأ بمحافظة حجة وذلك خلال زيارتها الميدانية لتفقد أحوال النازحين في مديريتي خيران المحرق وعبس.
 
واستمعت السيدة ايساك من مدير المشروع المهندس باسم العمري الى شرح مستفيض على الخطوات التي قامت بها فرق المؤسسة في عمليات المسح والتحقق للنازحين الاشد تضررا المستهدفين من انشطة الغذاء، والصحة والتغذية بالإضافة إلى انشطة المياه التي ستعمل المؤسسة على تنفيذها بتمويل من صندوق اليمن الانساني (YHF).
 
 ويهدف مشروع الاستجابة الطارئة المتكاملة للنازحين والاشخاص والاشد تضررا الى معالجة الأسباب المباشرة لانعدام الأمن الغذائي الحاد من خلال ضمان الوصول إلى المساعدات الإنسانية في الغذاء والصحة والتغذية والمياه والاصحاح البيئي في مديريتي خيران المحرق ومستبأ بمحافظة حجة.
 
وتشمل أنشطة المشروع تزويد 5623 فرد من النازحين والمجتمع المضيف المتضررين من الحرب بالمساعدات النقدية او القسائم الشهرية غير المشروطة خلال فتره 6 أشهر، بالإضافة الى توفير خدمات الرعاية الصحية الاولية لعدد 13863 من النازحين والمجتمعات المتضررة في مديريه خيران محافظة حجه خلال ثمانية أشهر.
 
كما تشمل الانشطة تزويد عدد 3761 من النازحين في التجمعات العشوائية بمديرية خيران المحرق بمياه الشرب النظيفة عبر إعادة تأهيل 10 من الآبار السطحية وإنشاء حمامات زنك مؤقتة وتنفيذ حملات النظافة وتوزيع الحقائب الصحية والتوعية الصحية.