الأخـبـار

أمين عام المجلس الاعلى لتنسيق الشؤون الانسانية يدعو المنظمات الى تبني مشاريع التمكين الاقتصادي

أطلع أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي عبد المحسن طاووس، الثلاثاء 1 ديسمبر، بمدينة صعدة على سير العمل في مشروع دعم إدارة المخيمات من خلال أنشطة بناء القدرات والصيانة البسيطة للنازحين الذي تنفذه المؤسسة الوطنية للتنمية والاستجابة الانسانية(NFDHR) في مديريتي الصفراء وسحار بتمويل من صندوق اليمن الانساني(YHF).
 
وخلال الزيارة التي رافقه فيها وكيل محافظة صعدة لشؤون الإنسانية محمد حسين بيضان والمدير التنفيذي للمؤسسة المهندس محمد صلاح، أشاد طاووس بمشاريع التمكين الاقتصادي للنازحين والتي تسهم في تحسين سبل المعيشة سواء في مجال الخياطة والتطريز أو البناء والزراعة والسباكة والكهرباء والطلاء والنجارة وغيرها.
 
داعياً المنظمات المحلية والدولية إلى تبني مشاريع تنموية مستدامة بدلاً عن المشاريع الطارئة.. مشيراً إلى أن النازحين سيكون بإمكانهم اقامة مشاريع صغيرة هم بعد إكمال التدريب.
 
 كما أطلع طاوس على عملية توزيع الحقائب الأيوائية للنازحين في مديريتي حيدان وكتاف التي سيستفيد منها 2670 أسرة نازحة.
 واستمع طاووس من المدير التنفيذي للمؤسسة الوطنية محمد صلاح الى شرحا موجزا عن المشاريع التي تنفذها في محافظة صعدة.. معرباً عن شكره للمجلس الاعلى لتنسيق الشؤون الانسانية وفرع المجلس بمحافظة صعدة لما يقدمانه من تسهيلات للمؤسسة خلال تنفيذ مشاريعها.
 
رافقهم خلال الزيارة نجيب المنصور مسؤول العلاقات في مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية ومدير التعليم الفني والتدريب المهني طاهر شرف أبو طالب ومدير العلاقات في المؤسسة الوطنية جلال الدربي.