قصص نجاح

تأهيل مشروع مياه البيضاء يوفر المياه النقية لـ39345 مستفيد

ألقت الحرب التي تشهدها اليمن بظلالها على التنمية في البلاد، وتوقفت المشاريع الخدمية ومنها مشاريع المياه في معظم من المحافظات بصورة عامة، كانت محافظة البيضاء احدى المحافظات التي توقفت فيها معظم مشاريع المياه عن التشغيل ، مما تسبب في تفاقم الاوضاع الانسانية للسكان، حيث عانى السكان جراء توقف اكبر مشروع للمياه في مدينة البيضاء بسبب غياب الصيانة وانعدام الديزل ، حيث لجا سكان المدينة لشراء وايتات المياه بأسعار وصلت الى 13 الف ريال ، فيما تكبد الفقراء معاناة كبيرة في الحصول من خزانات مياه السبيل التي نصبت في عدة امكان في المدينة.
خططت المؤسسة الوطنية للتنمية والاستجابة الانسانية (NFDHR) للمساهمة في حل جزء من مشكلة المياه في مدينة البيضاء، وبعد التنسيق مع السلطة المحلية تم الاتفاق على إعادة تأهيل مشروع مياه البيضاء الذي يزود المدينة بالمياه .
نفذت المؤسسة خلال العام الماضي دراسة فنية للمشروع لتقييم وضعه وتحديد نوع التدخلات المطلوبة لاعادة تشغيله، لتبدأ بعدها عمل صيانة شاملة للمولدات والشبكة ضمن مشروع الاستجابة الطارئة المتكامل في الغذاء والمياه والاصحاح البيئي – البيضاء، الممول من مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية (OCHA ) .
شملت اعمال الصيانة للمشروع تأهيل اثنين مولدات كهربائية  كانت متوقفة عن العمل، ومد شبكة رئيسية لنقل المياه بطول 300 متر ، وعمل صيانة للشبكة الرئيسية ، كما عملت على تأهيل الخزان التجميعي الذي يزود المدينة بمياه الشرب ، والذي يتسع لنحو 120 متر مكعب ، ولتنظيم علمية ضخ وتوزيع المياه لاحياء المدنية.
في مطلع شهر ديسمبر من العام الماضي انتهت كافة اعمال الصيانة والتأهيل للمشروع واستأنفت عملية ضخ المياه للسكان ، لكن عدم قدرة المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي على تشغيل المشروع وتوفير مادة الديزل لعدم توفر ميزانية تشغيلية ، حرصت المؤسسة على تزويد المشروع بمادة الديزل لمدة ثلاثة اشهر وبمعدل 120 لتر يوميا لضمان استمرار ضخ المياه للسكان لحين تحصيل الايرادات من المستفيدين لشراء الديزل وتنفيذ اعمال الصيانة الدورية للمولدات والشبكة ، وبما يضمن ديمومة التشغيل  وعدم توقف المشروع مره اخرى.
يوفر مشروع مياه البيضاء المياه النقية والصالحة للشرب لعدد 39345 مستفيد بينهم 7712 من الرجال و8026 من النساء و11568 من الاولاد و12039 من البنات .