قصص نجاح

مشروع مياه غرب وضره يستأنف ضخ المياه للمواطنين بكامل طاقته

كثيرة هي المشاكل والصعوبات التي ظل يعاني منها مشروع مياه غرب وضرة بمحافظة حجة، والتي انعكست سلباً على المواطنين جراء توقف ضخ المياه الى منازلهم بصورة متكررة تارة بسبب تلف شبكة النقل الرئيسية أو تعرضها للكسر جراء انهيار الصخور الجبلية على خط النقل المغذي لخزان التوزيع الواقع في أعلى قمة جبل عزان.

ولضمان ضخ المياه بصورة مستمرة للأهالي، تولت المؤسسة الوطنية للتنمية والاستجابة الانسانية إعادة تأهيل مشروع مياه غرب وضرة، ضمن أنشطة مشروع توفير الدعم المتكامل في المياه والإصحاح البيئي الذي نفذته المؤسسة في محافظتي حجة والحديدة.

اجرت المؤسسة دارسة لتقييم المشاكل التي كانت تسبب توقف المشروع المتكرر، وباشرت في وضع الحلول لها، ومن ضمنها تغيير مسار خط التغذية بين مضخات النقل وإنشاء خط جديد بطول 1000 متر يبعد عن مناطق الانهيارات الصخرية، بالإضافة إلى عمل 50 دعامة إسمنتية لتثبيت شبكة النقل وحمايتها على سفوح جبل عزان الشاهق، كما عملت على تركيب مناهل للتحكم في توزيع المياه وحماية المرواح من ضغط المياه الراجعة إلى المضخات، كما عملت على توفير 4000 لتر من مادة الديزل لتشغيل مضخات المشروع الثلاث لحين تحصيل رسوم المياه من المستفيدين وبما يضمن استمرارية عمل المشروع خلال الفترة القادمة.

وكنتيجة مباشرة وعملية لتلك التدخلات، ساهمت المؤسسة في ايجاد حلول ناجعة لمنع تكرار توقف ضخ المياه، بعد أن عملت على حل مشكلة تلف مواسير خط التغذية وحمايته من الأضرار الناتجة عن الانهيارات الصخرية وحماية المرواح من ضغط المياه الراجعة وعدم العبث بالمناهل، ليعود المشروع للعمل بكامل طاقته وضخ المياه لأكثر من 8500 شخص يتوزعون في عشرات القرى والتجمعات السكانية في مناطق غرب مديرية وضرة.